لماذا تحتاج الطيور التي لا تطير مثل النعامة إلى الريش؟، خلق الله سبحانه وتعالى الكثير من الكائنات الحية، وتبدع في خلقها، وكان لكا كائن حي على سطح الأرض سبل حياته التي سهلها الله له، حيث وفر له رزقة، والجو الملائم لعيشة على الأرض.

لماذا تحتاج الطيور التي لا تطير مثل النعامة الى الريش؟، تُصنف الطيور ضمن مجموعة الفقاريات؛ لامتلاكها عمود فقري في جسمها، وتميزت الطيور بجسمها المغطى بالريش، الذي يتم استبداله مرة واحدة كل عام، ومنقارها الذي يتناسب مع طريقة غذائها.

وضح لماذا تحتاج الطيور التي لا تطير مثل النعامة الى الريش؟

للريش الكثير من الوظائف المهمة للطيور، فهو يمنح جسم الطائر الدفء في الشتاء، ويحميه من حر الصيف، ويساعد الطائر على الطيران والتحليق عالياً، ولكن هناك أنواع من الطيور مثل النعامة، تم تصنيفها ضمن الطيور، وتمتلك ريش ولكنها لا تطير، ويعود السبب وراء ذلك الى ان اجنحتها فيها ضمور، ووزنها وحجمها كبير، لذلك فهي تعجز عن الطيران، وضح لماذا تحتاج الطيور التي لا تطير مثل النعامة الى الريش؟

  • لحماية بيضها وفروخها من أي اعتداء.
  • لحمايتها من اشعة الشمس العلية.
  • لمنحها الدفء في البرد القارس.
  • لحماية الهيكل العظمي في جسمها.

الطيور التي تستعمل اجنحتها مجاديف للسباحة في المياه بدلا من الطيران

تعيش الطيور في كافة أماكن العالم، فهناك مجموعات من الطيور تعيش في الأجواء الباردة القطبية، وتكون طبيعة اجسامها التي خلقها الله بها متناسبة مع البرد، وهناك مجموعات من الطيور لا تعيش سوى بالأجواء الحارة، فنجدها ترحل في مواسم البرد الى المناطق الحارة، ولكل طير ارتفاع يصله يختلف عن الاخر، وكذلك المدة الزمنية التي يستمر بها الطير في التحليق، فالدجاج والاوز لا يستطيعوا الطيران لمسافات عالية، والطيور التي تستعمل اجنحتها مجاديف للسباحة هي البطريق، حيث انه يُصنف ضمن الطيور البحرية، ويعيش البطريق في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية.

الطيور بكافة اشكالها من الكائنات الحية اللطيفة والمحببة للإنسان، لجمال شكلها، ولصوتها العذب، فهي تبعث في النفس الكثير من الراحة النفسية، وتختلف الطيور في اشكالها، وانواعها، وفي حجمها، فمنها الطيور الصغيرة كالعصافير، والطيور الكبيرة كالنعامة.