دل الإعجاز العلمي في القرآن على أن الشمس هي السراج والقمر هو المنير بضياء الشمس، القرآن الكريم معجزة النبي محمد صلى الله عليه وسلم خير البشر، وهو كتاب من عند الله سبحان وتعالى أنزله بواسطة الوحي جبريل عليه السلام، القرآن الكريم معجزة خالدة على الأرض.

القرآن الكريم مليء بالأدلة على الاعجاز بمختلف انواعه، فهو دل الإعجاز العلمي في القرآن على أن الشمس هي السراج والقمر هو المنير بضياء الشمس، وذكر في القرآن كل الأحكام والتشريعات لتنظم حياة البشر، ويقلل الخلافات والفساد في الأرض، تحدى الله تعالى الاقوام الكافر وذكر قصصهم وكيف عذبهم الله، وقصص الأنبياء وذكر أحوال يوم القيامة التي سوف تحدث وغيره

دل الإعجاز العلمي في القرآن على أن الشمس هي السراج والقمر هو المنير بضياء الشمس صح أو خطأ

الاعجاز لغة اشتقت من كلمة عجزاً  من عجزُ، واسم الفاعل عاجز وتعني الغير قادر و الضعيف عن الشيء، مثلا عندما تقول أعجزني شخص أي عجزت عن ادراكه أو طلبه، والاعجاز القرآن فهو دال على قصور وضعف الانسان والجن على أن يأتوا بمثله، أو يأتوا بسورة أو بأية مثله، دليل على قصور الانسان، وذكر القرآن ماذا أصاب العرب عندما سمعوا آيات القرآن لأول مرة، على الرغم من انهم أهل الفصاحة ولكل ذهلوا من آياته، واتهموا النبي صلى الله عليه وسلم بالسحر وأنه شاعر، القرآن الكريم اعجاز بمحتواه وبشكله وبآياته ولا يضاهي كلام البشر، دل الإعجاز العلمي في القرآن على أن الشمس هي السراج والقمر هو المنير بضياء الشمس هذه العبارة 《صحيحة》.

أنواع الاعجاز في القرآن الكريم

القرآن الكريم تضمن الأمور الدينية والتشريعات والأحكام الفقهية وأيضا شمل على كل ما يتعلق بالعالم والكون جميعه، حيث أن كافة الاكتشافات المعلومات التي يتوصل لها العلماء في عصرنا هذا موجودة في القرآن الكريم، لم يقتصر القرآن الكريم على الاعجاز العلمي فقط بل شمل عدة أنواع من الاعجاز، وهم كالتالي:

  • الاعجاز البياني.
  • الاعجاز التشريعي.
  • الاعجاز العلمي.
  • الاعجاز الغيبي.

القرآن الكريم الذي نزل منذ آلاف السنين، ودل الاعجاز في قول تعالى في كتابه على أن الشمس هي السراج المضيء والقمر يضيء من ضوء الشمس، واكتشف العلماء حديثا أن القمر معتم والشمس هي المضيئة فقط.