تحميل رواية السجينة كاملة pdf، تُصنف رواية السجينة من ضمن الروايات الواقعية، او من الممكن ان يُطلق عليها البعض اسم السيرة الذاتية؛ اذا انها  تُروى على لسان صاحب القصة وبطلها، فقبل قيامنا بتحميل رواية السجينة كاملة pdf، لنعرف معاً من السجينة، وسبب سجنها، السجينة هي بطلة الرواية مليكة اوفقير، وكاتبها هي الكاتبة الفرنسية المعروفة ميشيل فيتوسي، حيث التقت كل من الكاتبة والبطلة في فرنسا، بعد رحيل مليكة وعائلتها الى هناك؛ للاستقرار، والابتعاد عن الخوف والظلم، اللذان عاشتهما بعد حياه الرفاهية والسعادة، واللذان عقبهما السجن، تحميل رواية السجينة كاملة pdf؛ لنتعرف على مليكة وعائلتها وسبب سجنها ورحيلها وعائلتها الى فرنسا وترك المغرب.

تحميل رواية السجينة الحسناء pdf

تدور أحداث الرواية الواقعية الحقيقية، والتي لا تمد للخيال بأي صفة، الى فتاة من بلاد المغرب، وبالتحديد من مدينة مراكش، اسمها مليكة، وهي ابنه للجنرال اوفقير، عاشت هذه الفتاه في كنف والديها لمدة قصيرة جداً، وتكاد لا تُذكر، ثم ّانتقلت في سن الخامسة لتعيش في القصر الملكي بعد تبنيها من قِبل الملك محمد الخامس، لترافق ابنته  امينة في حياتها، وكانت هذه الايام من اجمل الايام التي تحلم بها أي فتاه، وبعد وفاه الملك محمد الخامس الذي عاشت في كنفه الكثير من السعادة، تبناها اخوة الحسن الثاني مع امينة.

رواية السجينة Goodreads

تستمر حياتهما جمالاً وسعادة ورفاهية، ولم تدم السعادة الى اللابد، ففي عام 1969 عادت مليكة ابن الجنرال اوفقير الى ابيها الحقيقي وعائلتها الحقيقة لتعيش في كنفها، ومن هنا بدأت المأساة الحقيقية لبطلة روايتنا مليكة ولعائلتها، اذ قام والدها الحقيقي الجنرال اوفقير بمحاولة قتل والدها بالتبني الحسن الثاني، ولكن قد باءت محاولته الاغتيال تلك بالفشل، حيث لم تتم اصابة الحسن الثاني بأذى، ولكن على الصعيد الاخر، فقد تمّ قتل والدها الحقيقي اوفقير.

قراءة رواية السجينة اون لاين

على اثر ما حدث للحسن الثاني، قد تمّ الحكم بالسجن لعائلة اوفقير بكاملها، اذ تمّ دخولهم السجن، وذاقوا فيه اصعب واسوأ ايام حياتهم، وها هي اوفقير الشابة اليافعة، والتي اعتادت على الرفاهية والراحة، ومواكبة احدث طراز الملابس ، والمشاركة بحفلات اعياد الميلاد ورأس السنة ذات الالوان المبهجة والاضواء المضيئة، ينتهي بها المطاف الى مكان مغلق لا حياه فيه ولا حرية، وكأنها عصفورة تمّ اختطافها من التحليق في السماء عالياً، والغناء بصوتها العذب، الى قفص ابدي يحكمه الفقر والظلم والخوف، وكان لهذه العصفورة نهاية، حيث خرجت من السجن هي وعائلتها عام 1991، لترحل بعدها بمدة تعادل 5 سنوات الى فرنسا، تاركة خلفها بلدها المغرب، بلد الفرح والحزن معاً.

للحصول على رواية السجينة كاملة PDF اضغط  هــنـــــــــــــــــــــــــــــــــا.

شملت تحميل رواية السجينة كاملةpdf، العديد من المشاعر الانسانية كالخوف والجوع واليتم والحنين، فكيف لوالدي الحقيقي ان يحاول قتل والدي بالتبني الذي رباني واعتنى بي جيدا، وكيف لوالدي بالتبني ان يقضي على انفاس والدي الحقيقي، ويرمي بعائلتي الى السجن، انها السياسة وقسوتها وجبروتها المنزوعة من أي قيم للإنسانية.